رئيس التحرير: خالد البلشي

النهوض بالطفولة تطالب بتضمين حقوق الطفل بميثاق الشرف الإعلامي بعد طريقة تغطية قضية اغتصاب الطفلة ميادة

طالبت المؤسسة المصرية للنهوض بأوضاع الطفولة وسائل الاعلام المختلفة بتوخى الحذر وإحترام حقوق الأطفال الضحايا وأسرهم، كما دعت إلى تعديل ميثاق الشرف الاخلاقى للاعلامين ليتضمن حماية حقوق الطفل.
وقالت المؤسسة أن قضية اغتصاب الطفلة ميادة ذات الأربعة سنوات تؤكد ضرورة إعادة النظر فى منظومة حماية الطفل المصرى وضرورة العمل على رفع الوعى العام سواء بأساليب التربية السليمة للأطفال ودور المجتمع بأفراده ومؤسساته الرسمية وغير الرسمية فى تحمل المسئولية فى تلك المنظومة.
أضافت المؤسسة " أصبحت قضايا انتهاكات الطفولة فى مصر تدار عبر وسائل الاعلام المختلفة دون النظر إلى الإلتزامات القانونية التى أقرتها تعديلات قانون الطفل بالقانون 126 لسنة 2008 من أجل حماية الحق فى الخصوصية وعدم التشهير أو التعريض للخطر حتى خلال إجراءات المحاكمات، فقد نص قانون الطفل فى المادة(126): " لا يجوز أن يحضر محاكمة الطفل أمام محكمة الطفل إلا أقاربه و الشهود و المحامون و المراقبون الاجتماعيون و من تجيز له المحكمة الحضور بإذن خاص ".
قالت النهوض بالطفولة في بيان لها "استباحت إحدى الصحف حقوق الطفلة ونشرت صورها على مواقعها الإليكترونية، وسرعان ما استشعرت الخطأ وقامت بحذف الصور والاعتذار، إلا أننا فوجئنا بالأمس ببرنامج «باختصار» مع الدكتور معتز عبدالفتاح على قناة «المحور» يستضيف أخو الطفلة ويبلغ من العمر 6 سنوات، وكذلك إبن عمها طفل آخر يبلغ من العمر تقريباً 10 سنوات ، ويسألهما عن ملابسات القضية".

التعليقات