الشيخ د. مصطفى راشد يكتب : رسالة شهيد ماسبيرو

اطبع الموضوع
الشيخ د. مصطفى راشد

إلى كل صاحب ضمير إنسانى حى
أنا شهيد ماسبيرو
أرسل لكم وأنا فى أحضان الرحمن
سؤال حيرنى وأحتار معه رب السماء
لماذا قتلونى بلا رحمة أو إحساس
وقد كنت أنتظرُ منكم الحماية لا النهاية
وأعلموأن دمى وحقى فى رقبة المشير ورفاقه
حيث قتلنى أتباعه بدون وازع أو ضمير
بأوامر عسكرية بربرية إجرامية عنصرية دموية
لا تصدر من مخلوق عرف يوماً معنى الإنسانية
لتسحق المدرعات عظامى وأحشائى الداخلية
بلا رحمة أو إعتبار إنسانى لروحى الأدمية
الم تفكروا فى يوم وقوفكم أمام الديانِ
الم تسمعوا قوله لاتقتلوا النفس التى حرم الله قتلها
الم تعلموا أن الشرائع السماوية والضمير الإنسانى حرموا القتل
فبأى شريعة تحكمون ولأى ضمير تنتمون
هل أنتم فعلاً تفكرون وتعقلون
وللبشر تنتمون أم للشيطان أنتم تابعون
أنا لم ولن أسامحكم إيها القتلة المجرمون
وأقول لكل مصرى عربى أجنبى إنسان
دمى فى رقبتك وحقى أمانة عليك
لقد قتلونى بدمً بارد بأسلوب الغادر الخائن
لذا أشعُر بالمرارة و من قتلونى طلقاء
وأمى وأخوتى يبكون ليل نهار ولم يلقونَ إلا الجفاء
لذا أحذركم من غضبة الرحمن
إذ لم تُطبقوا على القتلة قصاص السماء
فالعدل ُ سرٌ النعيم --- والسعادة نصيب الرحماء
وإلا سوف تزيدكم السماءُ شقاءً بعد شقاء
والسماء بالفعل غاضبةً عليكم
لأنكم فقدتم الضمير الإنسانى والعدل الربانى
ولأن دمى مازال فى الطرقات يصرخ بكل الآنات
فسوف يقاضيكم أمام المحاكم الدولية وكل الجهات الحيادية
ولعنة السماء سوف تطاردكم وتلاحقكم فى كل لحظة حياتية
فأنتم أعداء السماء من الشياطين الأرضية
تبغونها دماراً وخرابًا --- وخفافيش ظلامية
للقتل ومص الدماء شهية
فيا أيها الوحوش الأدمية
الرب يقاتلكم -- وعليه قصاصى وحياتى الآبدية

الشيخ د مصطفى راشد أستاذ الشريعة الإسلامية
رئيس جمعية الضمير الإنسانى لحقوق الإنسان
E - rashed_orbit@yahoo.com
http:||www.ahewar.org|m.asp?i=3699